الصفحة الرئيسية
ت ق م - الحديثة
قص لنا تجربتك

تجربة جريج

وصف التجربة:

في البداية مت عدة مرات ومررت من ستار من الفراغ قسمت الجنة والهالكين رأيت نورا وصديقا قديما. قال لي لم يحن وقتك بعد, وجدت نفسي في غرفة مظلمة. بدون مشاعر وبدون أي صوت. ثم ظهر فجأة نورا أبيض اللون وظل وقال لي لم يحن أجلك بعد. هذا حدث حوالي خمس مرات. آخر مرة كنت مستيقظا وسمعت الممرضة والطبيب يتحدثون وأنا ممدد على طاولة العمليات. وسمعت صوت ماكينة القلب. وسمعت صوتا نسائيا يقول أننا نخسره. ثم شعرت وكأن روحي قد سحبت إلى الأعلى إلى السقف. كنت أطفو حاولت النظر إلى الوراء ولكن لم يكن مسموحا. صوت العملية خفت تدريجيا وكأن أحدا ما كان يخفت الصوت. ذعرت. وتملكني شعورا بالهدوء بعد أن طلب مني أن أهدأ. سافرت عبر نفق مظلم. وكان الضوء يزداد لمعانا كلما تقدمت. وبعد ذلك ظهر لي صديق قديم وأخبرني أن وقتي لم يحن بعد قم أسود كل شيء وعدت. فهمت أن الظل كان صديقا كان قد توفي قبل خمس سنين. سعدت أنه موجود في الجنة أنه يستحقها.

هل تناولت أدوية أو مواد أثرت عليك وسببت التجربة؟

غير مؤكد. لقد عولجت بطريق العمليات الجراحية. ولكنهم لم يضعفوا تجاربي.

هل يصعب وصف التجربة بالكلمات؟

لا توجد عندي مشكلة للتكلم عن التجربة ولكن علي الحذر فليس لكل شخص يروى ما حدث وإلا لأرسلوني لمستشفى المجاذيب.

في التجربة هل كانت هنالك مهددات للحياة؟

غير مؤكد. أي رد تتوقع أن أجيبك عليه؟

كيف كان مستوى وعيك وتجربتك أثناء التجربة؟

كنت في وحدة العناية المركزة, مصابا بإصابات خطيرة- وجاء الأطباء وعاينوا حالتي بعد العملية الجراحية. الكثيرين لم يصدقوا أنني عشت. ولكني متأكد أنهم كانوا أطباء جيدين. ولكن أجلي لم يكون قد حان بعد.

هل كانت التجربة تشبه الحلم إلى حد ما؟

ليس بمعنى الكلمة.

هل رافق التجربة انفصال وعيك عن جسدك؟

نعم

كنت شفافا. وعندما نظرت إلى الخلف كانت الطريق قد أخذت لمحة فقط. أستطيع أن أفسر لكم لماذا بدا صديقي كظل فلقد كان يقف خلف النور وهذا هو السبب. ولكن كان لديه شكلا.

ما هي المشاعر التي تملكتك أثناء التجربة؟

رعب, خوف, هدوء, راحة, استفسار.

هل سمعت أصواتا غريبة أو ضجيجا ما؟

حسنا. عندما تسمع شخصا ميتا فهذا غير تقليدي.

هل مررت من نفقا أو ممرا ما؟

نعم’ نوعا من النفق/ ستارة/ قسمت الأرض والسماء.

هل رأيت ضوءا؟

بدا النور صغيرا ثم كبر وأخذ يلمع أكثر حتى اقتربت وعندها ظهر صديقي الظل.

كان الضوء براقا كالمتوهج ولكن ليس كالشمس.

هل قابلت أو صادفت مخلوقات أخرى؟

نعم. كانوا يقفون أمام النور. كان صديقي الذي توفي قبل خمس سنين وقال لي برتابة لم يحن أجلك بعد.

هل تضمنت تجربتك مراجعة أحداث من حياتك؟

لا, ولكنني تعلمت الكثير بعد التجربة, استجوبت الكثير عن الأديان.

هل لاحظت شيئا بخصوص أناس أو أحداث خلال التجربة وقد تحققت لاحقا؟

لا أستطيع أن أؤكد, فلا تذاكر دخول ولا إرجاع ثمن طابع لعدم تسليم الرسالة,

لا أؤكد إذا ما كان علي أن أحقق شيئا في شيء حدث بالخطأ. 

هل رأيت أو زرت أمكنة جميلة في مستويات أو أبعاد أخرى؟

نعم, الجنة مكان لطيف جدا من الخارج, أراهن أنها عظيمة جدا من الداخل.

هل كان لديك إحساسا بالفضاء أو الزمن المعدل؟

نعم فلقد ذهبت إلى الجنة من خلال الفضاء المعدل.

هل كانت لديك معرفة خاصة أو أتاك أمرا عالميا أو طلبا ما؟

نعم, فبعد الحطام.. وسألت لماذا الغرض من وجودي ولكن ليس على نطاق واسع.

هل وصلت إلى حدا ما أو تركيب طبيعي محدد؟

نعم. لقد حذفت نحو البوابات. وعرفت أنني إذا عبرت الحد ستكون الأمور جميلة.

هل أصبحت تملك قدرة التنبؤ بأحداث مستقبلية؟

نعم ولكن تلك الهبة كانت لوقت محدد.

هل أشركت في قرار أن تعود إلى جسدك؟

نعم. لقد قيل لي وبتكرار لم يحن أجلك بعد, من قرر عودتي, لا أعلم ولا أعلم لماذا توجب علي العودة.

هل لديكم أي هدايا أو خوارق لم تملكها قبل التجربة؟

غير مؤكد. أعتقد أنني أملك طريقا مباشرا للوصول إلى الله. سألت أسئلة وهم وهو وهي استطاعوا الإجابة.

هل طرأ على معتقداتك ومواقفك تغيير نتيجة للتجربة؟

نعم أعطتني فكرة أنني مخلد وليس نبيا فقط وأن الله مركب .

هل أثرت التجربة على حياتك اليومية وعلى ممارساتك الدينية وعلى علاقاتك في الحياة؟

ليس كثيرا. ممارساتي الدينية لم تتغير-لا زلت لم أنتمي لأي دين.ولكن لو أنك تعرف قسيسا طيبا فدلني عليه.

هل شاركت الآخرين بتجربتك؟

نعم. تلقيت ردود أفعال مختلفة: قالوا أنت محظوظ ويجب أن تكرس حياتك لله. وأنا لا أخبر كل الناس.

ما هي المشاعر التي تملكتك؟

غضب. كراهية.حب. وحب المعرفة.

ما هو أسوء جزء وما هو أفضل جزء في التجربة؟

لا أعرف بعد.

؟ هناك أي شيء آخر تريد أن تضيف بشأن تجربة هل

لا استطيع التفكير بشيء.

هل طرأ تغييرا على تجربتك نتيجة للتجربة؟

أنا الآن في مهمة للرب. وأحاول أن استغل نبوءتي لمساعدة الناس.

مواد قد أثرت عليك وأعادت جزءا من التجربة؟

لا.فقط ذاكرتي.

هل الأسئلة والمعلومات التي أدليت بها تصف تجربتك بشكل كامل؟

غير مؤكد. من يعلم.

 

نقلها إلى العربية, بهجت حسان, غزة فلسطين