الصفحة الرئيسية
ت ق م - الحديثة
قص لنا تجربتك

تجربة دونا: بتاريخ

 

التجربة: 

قبل حوالي عشر سنين كنت مدمنة مخدرات,كنت مدمنة هيروئين, تعاطيت جرعة زائدة وانزلقت إلى الموت, خرجت إلى الموت لأكثر من عشرين دقيقة. 

حدث هذا في العام 1983 ولكن التجربة كانت عميقة وهي باقية  معي لحتى الآن.

أتذكر أنني سافرت خلال الفضاء. كان ذلك بسرعة مدهشة تجاري سرعة الكواكب والنجوم.

وصلت إلى مكان يغلفه الضباب, كان هنالك عدة رجال يجلسون حول منضدة ورجلا وقف إلى جانبي, لقد كان السيد المسيح. 

 

أخبرت الكثير عن حياتي وعن نفسي, فيل لي أنني يجب أن أعود, وعلي أن أفهم الأمور بشكل صحيح.

 

أتمنى لو أستطيع أن أتذكر كل ما قيل لي ولكني أعجز عن ذلك مع العلم أن الكثير مما قيل كان بطريقة التخاطر.

 

عدت ووجدت نفسي أحلق فوق جسدي أشاهد جسدي الممدد هنالك. رأيت أطفالي يلتفون حولي وزوجي كان يتصل بهاتف النجدة 911, سمعت كل ما قيل وأنا فكرت كيف سأعود إلى داخل جسدي, فجأة وجدت نفسي أحشر داخل جسدي وسيارة الإسعاف تقف على المدخل. أجبت عدة أسئلة لسائق الإسعاف ثم أرسلتهم عائدين من حيث أتوا, ثم سألت زوجي تأكيد ما سمعت وما رأيت أثناء تحليقي فوق جسدي فأكد لي ذلك, وقال لي أن مثل هذه الأمور قد حدثت للناس وهذا أكد لي أنني كنت ميتة. لقد أنعدم النبض وكان لوني أزرقا ومحاولة التنفس الصناعي من الفم للفم التي أجراها زوجي لم تكن مجدية. وهذا ما جعله يستدعي سيارة الإسعاف كآخر أمل لإنقاذي.  

 

وأما تجربتي الثانية في الاقتراب من الموت فلقد انفصلت تماما من الضوء وغمرني الظلام كليا.

 

لقد غيرت طرق حياتي بعد ذلك وبالطبع لقد أصبحت نظيفة من المخدرات حتى الآن. أؤكد لكم أنها لم تكن هلوسة مخدرات بل كانت تجربة حقيقية بمعنى الكلمة, أنا متأكدة من أنني كنت ميتة. وكل ما مر بي في التجربة كان حقيقيا.